4 كيف أخسر وزني بدون حرمان من الأكل و بدون رياضة؟!

الخميس، 25 أكتوبر، 2012


وصلتني رسالة على البريد يطلب فيها صاحبها استشارة حول تخفيف الوزن. يقول:  تكفى يا د.سمين, أنا شخص أعاني من السمنة و ودي أنحف لكن ما أحب الرياضة و ما عندي وقت أصلا, و ياليت تنصحني برجيم ما يمنعني من الأكل يعني عادي آكل و أنحف خصوصا أني أحب اللحم و الدجاج. انتهى كلامه!!

طبعا بمجرد الانتهاء من قراءة الرسالة بدأت بالضحك, و بالمناسبة ليست هذه المرة الأولى التي أقرأ فيها شيئا كهذا, و أمامكم محرك البحث "قوقل" الذي يحتوي على أسئلة بحث مثل " كيف أنحف بدون ريجيم, انحف بأسرع وقت بدون تعب, انحف بدون رياضة ... و الأمثلة كثيرة" أسئلة مثل هذه تكشف لنا أن كل سمين يريد أن ينحف, و لكن ليس كل سمين ينجح في التخلص من وزنه فعلا.  لأن تخفيف الوزن هدف لا يمكن الوصول إليه إلا بعزيمة و صبر و مفهوم صحيح حول التغذية.
بدأت أفكر جدياً في الإجابة على هذا السؤال, فطرحت الأسئلة التالية على نفسي:

مالذي دفع هذا الشخص لأن يطلب رجيم بدون رياضة و بدون حرمان من الأكل؟

أكاد أجزم أن هذا الشخص و أمثاله وقعوا في يوم ما ضحية لمفهوم خاطئ حول الريجيم و الحمية, فبدؤوا بالامتناع عن الطعام و حرمان أنفسهم بطريقة خاطئة و دون استشارة, فلم يستطيعوا مقاومة الشهية و ألم الجوع, أو أنهم أجبروا أنفسهم على طعام لا يحبونه فلم يستطيعوا إكمال المشوار. و نفس الأمر بالنسبة للرياضة, فربما تحمسوا لعدة أيام و أجهدوا أنفسهم ثم انطفأ الحماس و تكاسلوا. لذا يبحث صاحبنا عن حمية دون أن يترك طعامه المفضل و دون رياضة!

لماذا يبحث كثيرون عن رجيم بدون رياضة و يتهربون منها؟

هناك اعتقاد خاطئ بأن الرياضة محصورة في التمارين المرهقة داخل النوادي الرياضية, صحيح أن تلك التمارين تحت إشراف المدربين ستكون أكثر نفعاً و فائدة, و لكن ليس كل شخص يستطيع توفير المال للاشتراك, و ليس كل شخص يجد الوقت ليتمرن لمدة ساعتين, الحل يكون في البدائل التي يمكن أن تصبح عادة يومية مثل المشي أو أسبوعية مثل السباحة. أعرف أحد كبار السن يملك صحة و نشاطا قلما تجدها عند أمثاله, و السر هو أنه يمشي كل يوم بعد صلاة الفجر و يبتعد عن الدهون و لا يعرف الوجبات السريعة و الأغذية الصناعية!

هل يمكن فعليا أن ينحف الشخص دون امتناع عن الأكل و بدون رياضة؟

الإجابة نعم, و لكن سيأخذ الأمر مدة طويلة و يحتاج لصبر, و ذلك يكون بتقليل كمية الأكل إلى النصف أو أكثر و الأكل بطريقة صحية و الحرص على الطعام الصحي (اللذيذ), إلى جانب المشي و زيادة معدل نشاطك اليومي في البيت و العمل, باستخدام الدرج بدل المصاعد الكهربائية, و عدم استخدام السيارة قدر الإمكان و كذلك المشي اليومي لمدة ساعة أو نصف ساعة على الأقل.

تذكر أنك ستحتاج إلى الصبر و لكن بهذه الطريقة ستتمكن من أن تغير روتينك اليومي ليكون صحيا مدى الحياة بإذن الله.

* للمزيد: تابعوا د.سمين عبر تويتر 

هناك 4 تعليقات:

  1. عمليات السمنة المفرطة د/أسامة فؤاد
    http://drosamafouad2013.blogspot.com/

    ردحذف
  2. موضوع جميل ولاكن ممراسة الرياضة شئ مهم


    gym arab

    ردحذف

تذكر: هذه المساحة (للتعليق) فقط !!

تابع جديد المدونة

ضع إيميلك:

مدعوم من فيـد برنر

انضم إلينا عبر الفيسبوك

حفّــز نفسك

"إن قوة رغبتك في تخفيف وزنك .. تنبئك بالنتيجة ..فاجعلها قوية"

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الأرشيف

المتابعون